نُظِّمت مسيرات في فرنسا شارك فيها مئات المتظاهرين للدفاع عن الحق في الإجهاض وتقديم الدعم للنساء الأميركيات بعد قرار المحكمة العليا في الولايات المتحدة بإلغاء ما يعتبره كثر حقا مكتسبا.

وفي مسيرة باريس التي شارك فيها حوالى 1500 شخص وفقا لوزارة الداخلية، حملت فتاة تبلغ 16 عاما تدعى تاييس لافتة كتب عليها “أغلق 130 مركزا للإجهاض في 15 عاما” (في فرنسا)، فيما أعربت عن خشيتها من “تأثير كرة الثلج”.

وفي 24 حزيران، أنهت المحكمة العليا الاميركية الضمان القانوني الفدرالي للإجهاض في كل أنحاء البلاد.

By haidar